كل اعمال الفنان " Aamir Khan " مشاهدة اون لاين و تحميل مباشر

التفاصيل

التفاصيل عن Aamir Khan

  • عدد المشاهدات : 0
  • عدد الافلام : 1
نقلا عن ويكيبديا : وُلد عامر حسين خان في 14 مارس، 1965) ممثل أفلام هندية ومخرج ومنتج.عمل خان فد عدد من الأفلام الناجحة نقديا وتجاريا وأسس نفسه كأحد الممثلين الرئيسين في السينما الهندية.[1][2] وهو أيضا مؤسس ومالك عامر خان للإنتاج. بدأ مسيرته الفنية كطفل ممثل فيلم لـ عمه ناصر حسين بعنوان يادون كي بارات في عام 1973، بدأ خان احترافه الفني احدي عشر عام بعد ذلك بفيلم هولي عام 1984. كان نجاحه التجاري الأول مع ابن عمه منصور خان في فيلم قايمت سي قايمت تاك عام 1988، والذي فاز فيه بـ جائزة أفضل عمل أول لممثل من فيلم فير.بعد سبع ترشيحات سابقة خلال الثمانينيات والتسعينيات، حصل خان على أول جائزة كأفضل ممثل من فيلم فير عن أدائه في فيلم راجا الهندوستاني عام 1996.[3] في عام 2001، قام لأول مرة بإنتاج الفيلم الذي رُشح لجائزة الاوسكار لاجان.لعب خان دور البطولة في الفيلم وفاز لثاني مرة بجائزة فيلم فير كأفضل ممثل عن أدائه.بعد اربع سنوات من التوقف عن العمل، قام خان بالعودة بفيلم مع كيتان ميهتا مانجال باندي : ذا رايزنج عام 2005، وفاز لاحقا بـ جائزة النقاد من فيلم فير كأفضل أداء عن دوره في رانج دي باسانتي في عام 2006. في عام 2007، قام بأول إخراج له في فيلم تاري زاميين بار، والذي حصل عنه على جائزة أفصل إخراج من فيلم فير.وقد تبع ذلك فيلم Ghajini (2008)، والذي أصبح قائمة أعلى الأفلام دخلا في بوليوودأعلى فيلم محققا إيراد في تاريخ الهند، الغير معدل للتضخم. تزوج خان خلال فترة فيلم كايمت سي كايمت تاك من رينا دوتا.لديهم طفلان، ابن اسمه جنيد وابنة تُدعي إيرا.كانت رينا تعمل لفترة وجيزة في مهنة خان عندما عملت كمنتجة لفيلم لاجان.قام خان في ديسمبر عام 2002، بطلب طلاق، مُنهياً زواجاً استمر لمدة 15 سنة، مع تولي رينا حضانة كلا الطفلين.في 28 ديسمبر 2005، تزوج من كيران راو التي كانت مخرجة مساعدة للمخرج أشتوش جاواريكر أثناء تصوير لاجان. [20] بالرغم من ترشيحه عدة مرات، لم يحضر خان أي من مراسم تسليم جوائز الأفلام الهندية حيث يشعر "أن جوائز السينما الهندية تفتقر إلي المصداقية".[21] في عام 2007، خسر خان معركة حضانة لشقيقه الأصغر فيصل أمام والدهما، طاهر حسين.[22] تم دعوة خان في عام 2007 ليصبح لديه تمثال من الشمع لنفسه في متحف مدام توسو في لندن.[23] ولكن رفض خان موضحا، "أنه ليس بالأمر المهم بالنسبة لي... سوف يشاهد الناس أفلامي إذا كانوا يريدون.أيضا، لا أستطيع التعامل مع أشياء كثيرة، لدي طاقة فقط لذلك القدر."[24] في مقابلة عام 2009، ذكر خان انه يميل إلي إتخاذ نهج مستقل في عالم صناعة السينما، مشيرا الي انه لا يقوم "بعمل أشياء مختلفة؛ أحاول أن أقوم بها بطريقة مختلفة.وأعتقد أن كل شخص ينبغي أن يتبع أحلامه وأن يحاول أن يجعل من الممكن خلق القدرة على تحقيق ذلك استنادا علي التطبيق العملي". وأشار أيضا إلى أنه أكثر اهتماما بعملية صناعة الفيلم عن النتيجة النهائية. " بالنسبة لي، العملية هي أكثر أهمية وأكثر متعة.أفضل أن يكون تركيزي كاملا علي العملية من الخطوة الأولي"عندما سُئل عن مثله الأعلي، ذكر أنه "غاندى هو شخص واحد يُلهمني"